๑۩۞۩๑•منتديات ثانوية عمر بن الخطاب الإعدادية/بوجدور•๑۩۞۩๑
اهلا وسهلا بك في
๑۩۞۩๑•منتديات ثانوية عمر بن الخطاب الإعدادية/بوجدور•๑۩۞۩๑

๑۩۞۩๑•منتديات ثانوية عمر بن الخطاب الإعدادية/بوجدور•๑۩۞۩๑

 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 التنوع الحيوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mariam
مساعد مشرف
مساعد مشرف


عدد المساهمات : 46
نقاط : 2633
تاريخ التسجيل : 09/04/2010
العمر : 22

مُساهمةموضوع: التنوع الحيوي   الأربعاء 26 مايو - 15:33

التنوع الحيويما هو
التنوع الحيوي بالضبط؟ اشتقت هذه الكلمة من كلمتي "حيوي" و "تنوّع" و تعني
مجموع التنوع الحياتي الموجود على الأرض. ليس جميع أنواع النباتات
والحيوانات المختلفة فحسب - مثل الكلاب والتفاح - بل وكذلك الأصناف
والسلالات ضمن كل نوع - مثل الكلاب من نوع Beagle والتفاح من نوع Golden
Delicious. بل الحقيقة أنها تعني كذلك التنوع الموجود فيما بين كلب وآخر من
نوع Beagle، أو بين تفاحة وأخرى من نوع Golden Delicious. فهناك تنوع هائل
في العالم. وهذا شيء جيد.


أما التنوع الحيوي الزراعي فهو التنوع الوراثي الموجود في النباتات
والحيوانات التي نربيها للحصول على الأغذية والأليافن حيث تسمى المواد
الوراثية التي نستخدمها لاستنباط سلالاتٍ وأصناف جديدة الموارد الوراثية.


حسناً، ما دمت قد أصبحت تعرف الكثير الآن، لمَ لا تجيب على اختبارنا الموجز
في التنوع الحيوي.
لماذا يعدّ التنوع الحيوي الزراعي ضرورياً؟

ولكن لماذا نكلف أنفسنا عناء حماية تنوعنا الحيوي؟ سؤال وجيه وإليك الجواب.


كلما قلّت الموارد الوراثية تقل الفرص المتاحة للنمو والابتكار في مجال
الزراعة. والنمو والابتكار بالذات هما ما نحتاج إليه إن أردنا للإنتاج
الزراعي أن يواكب النمو السكاني. وإن لم تتطور إمداداتنا من الأغذية ربما
نقع في أزمة كبيرة.


إن فقدان التنوع الحيوي لا يحدّ من فرص النمو المتاحة لنا فحسب، بل ويضع
إمداداتنا الغذائية في خطر ماحق. حيث تصبح الزراعة أقل قدرةً على التكيف مع
التغيرات البيئية كالاحترار العالمي أو ظهور آفاتٍ وأمراض جديدة. وإذا لم
تكن إمداداتنا الحالية من الأغذية قادرة على التكيف مع التغيرات التي تحدث
في البيئة فقد نقع في مأزق كبير بالفعل.


ولذلك فان من الضروري للغاية أن نحمي هذه الموارد ونتأكد من استخدامها
بصورة مستدامة. وهكذا فإن مساعدة البلدان لصون التنوع الحيوي لديها
واستخدامه بأفضل صورة هي واحد من مجالات العمل الرئيسة للمنظمة.


حيث أن مزارعي العالم هم من ينهض بأكبر مسؤولية في الحفاظ على التنوع
الحيوي الزراعي للأرض كلها. وليس المزارعين الأغنياء فحسب، بل وحتى أشد
المزارعي فقراً في العالم، ينهضون بدور هائل في الحفاظ على المخزون العالمي
من الموارد الوراثية وتنميته. لكن العمل الذي يقومون به لم يحظى دائماً
على التقدير الواجب. اطلع على المزيد حول ما تفعله المنظمة لحماية
حقوق المزارعين.
أين مكمن الخطر؟

من المؤسف أننا فقدنا شطراً كبيراً من التنوع الحيوي خلال العقود القليلة
الماضية. كما أن الدافع لزيادة الإنتاج الزراعي والربح قد أوجد اعتماداً
على عدد ضئيل من أصناف المحاصيل وسلالات الحيوانات عالية المردود. وهذه
إحدى الخصال التي ورثناها عن "الثورة الخضراء".


اطلع على المزيد بشأن
“الثورة الخضراء”.


فعوضاً عن زراعة مجموعة عريضة من المحاصيل المختلفة كما في السابق، ركز
كثير من المزارعين على زراعة محصول رّيْعي بمفرده، وهذا ما يسمى بالزراعة
الأحادية، التي أدت إلى خسائر باهظة في التنوع الحيوي الزراعي في العالم.


إن محاصيل الزراعة الأحادية في الغالب أصناف مهجنة من الأنواع التقليدية،
والصنف المحسّن ينتج أكثر، ولذلك لا يزعج المزارع نفسه بزراعة الصنف
القديم، فيختفي شيئاً فشيئاً. كذلك كان المزارعون في المزارع التقليدية
يزرعون مجموعة عريضة من المحاصيل، وكثيراً ما كانوا يربون الحيوانات إلى
جانبها. ولكن مع مجيء الزراعة الأحادية هجر المزارعون ممارسات الزراعة
التقليدية إلى حد كبير. حيث سمح بزوال الكثير من الأصناف المحصولية
والسلالات الحيوانية. ويعرف هذا الاختفاء "بالانقراض"، وهو اختفاء إلى غير
رجعة.


لكن التنوع الحيوي لا يجري فقدانه في مزارع العالم فحسب، حيث تشكل الغابات
أهم مستودعات التنوع البيولوجي، لكننا نفقد كل سنة آلاف الهكتارات من غطاء
الغابات.


كما أن المحيطات والبحيرات والأنهار في العالم تزخر بالحياة البرية، لكن
الصيد المفرط للأسماك وممارسات الصيد المؤذية بيئياً يهددان التنوع الحيوي
المائي أيضاً.


وتعمل المنظمة يداً بيد مع البلدان الأعضاء فيها من أجل حماية الموارد
الوراثية في العالم.
منظمة الأغذية والزراعة تعشق الديدان !


الديدان من الحشرات التي تعمل بنشاط كبير. بل الحقيقة أن جميع الحشرات
والبكتيريا والميكروبات والفطريات والكائنات الأخرى التي تعيش تحت الأرض
مثلها تماماً. حيث أنها منهمكة في التعامل مع بعضها بعضاً بطرق معقدة
وغامضة كثيرة. وبفضل عملها الصامت والدؤوب تصبح التربة خصبة ويصبح في مقدور
المزارعين أن يزرعوا الأغذية. ولذلك، تعالوا جميعاً ! ولنهتف بحياة
الحشرات الدابّة الزاحفة في التربة! ونهتف بحياة التنوع الحيوي الموجود
داخل التربة!


لكن الحقيقة أن حماية التنوع الحيوي الموجود داخل التربة عمل جدّي، حيث أن
المبيدات والأسمدة الكيماوية والحراثة المفرطة للتربة يمكن أن تقتل كثيراً
من الكائنات الحية الموجودة فيها. والزراعة التي لا تحترم التنوع الحيوي
للتربة وتسخّره هي زراعة غير مستدامة.


وأحد السبل التي تحمي المنظمة بواسطتها التنوع الحيوي للتربة هو تشجيع
الزراعة المحافظة على الموارد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التنوع الحيوي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
๑۩۞۩๑•منتديات ثانوية عمر بن الخطاب الإعدادية/بوجدور•๑۩۞۩๑ :: الثانوية الاعدادية عمر بن الخطاب :: نوادي المؤسسة :: نادي البيئة-
انتقل الى: